recent
الاخبار العاجلة

التربية ترد على تغيير موعد امتحانات نصف السنة وآلية احتساب درجة السعي

 






ردت وزارة التربية، الاثنين، على أسباب تغيير موعد امتحانات نصف السنة وآلية احتساب درجة السعي السنوي للدخول الى الامتحان النهائي.

وقال المتحدث باسم الوزارة، حيدر فاروق، لوسائل اعلامية " بالامس عممت الوزارة الجدول الامتحاني الخاص بنصف السنة وحدد الـ6 من شباط الجاري موعدا لبدء امتحانات المرحلة الابتدائية والثانونية في الـ20 من الشهر ذاته"، مشيرا الى ان" تغيير موعد امتحانات الابتدائية الى الـ20 من شباط الجاري جاء نتيجة مناشدات".
واضاف ان" مدارسنا اعلنت اكمال مستلزمات الامتحانات بعد ساعات من اعلان الموعد الاول للامتحانات والاختبارات وبشكل انسيابي".
وتابع فاروق" قرارات الوزارة مدروسة وليست اعتباطية؛ لكن الكثير من الامور تتحكم بمصير البلاد منها جائحة كورونا وتحديات صعبة تواجه التربية في ظل وجود 10 ملايين و250 الف تلميذ وطالب، اضافة الى اكثر من 482 الفا من الكوارد التدريسية وموظفيين اداريين".
واشار الى" ضرورة مشاركة الجميع في تخطي الازمة ولن نترك هذه الاجيال دون تعليم".
وعن امتحانات الصفوف المنتهية وآلية احتساب درجة السعي، اوضح فاروق ان "الاسئلة يضعها المدرس وتعتبر نفس الامتحانات الشهرية وفي حال عدم اداء الطالب امتحانات الفصل الاول قد تعتمد الوزارة درجة امتحان نصف السنة والفصل الثاني كمعدل للسعي السنوي المؤهل لدخول الامتحان الوزاري".
وبما يخص تدني مستوى التعليم، قال فاروق" التربية واجهت صعوبات وليس تدنياً بمستوى التعليم، والا كيف نفسر نسب النجاح والمنافسة على كليات الطب والهندسة".
وختم بالقول" لا يمكن لاي منصة الكترونية ان تملأ مكان المدرس داخل الصف؛ لكن علينا عبور هذه الازمة واليوم الواحد افضل من لا يكون هناك دوما للمدارس".

google-playkhamsatmostaqltradent