recent
الاخبار العاجلة

العمل تعلن شمول 800 أسرة برواتب الحماية الاجتماعية

 




أعلنت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، اليوم السبت، شمول 800 أسرة قاطنة بمناطق الطمر الصحي والعشوائيات والمخيمات في بغداد والمحافظات خلال الأسبوعين الماضيين برواتب الحماية والمعين المتفرغ.


وقالت رئيسة هيئة الحماية الاجتماعية في الوزارة هدى سجاد محمود في تصريح للصحيفة الرسمية تابعته وظائف العراق، إن "خطة أعدت من قبل الوزارة لغرض البحث عن الأسر الفقيرة القاطنة في مناطق الطمر الصحي والعشوائيات والمخيمات في بغداد والمحافظات بغية شمولها برواتب الحماية الاجتماعية والمعين المتفرغ، إذ تم إرسال فرق ميدانية للبحث والتقصي عن تلك الأسر".

ولفتت الى أنه "تم التشديد على إنجاز عمليات البحث والتقصي بالسرعة الممكنة وإدخال بيانات تلك الأسر لشمولها بالإعانة الاجتماعية وفق قانون هيئة الحماية الاجتماعية رقم 11 لسنة 2014".

وأضافت أن "الوزارة شملت 800 أسرة برواتب الحماية والمعين المتفرغ خلال الأسبوعين الماضيين، وتوزعت هذه الأسر بين مناطق الطمر الصحي والعشوائيات في محافظات بغداد والموصل وذي قار وكركوك وديالى والديوانية، فضلاً عن محافظات كربلاء المقدسة والنجف الأشرف وواسط والمثنى"، مشيرةً إلى أن "خطة البحث ستشمل أيضاً جميع المناطق التي سترد للوزارة مناشدات منها بشكل مباشر أو من خلال قنوات التلفاز أو وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي، إذ سيتوجه فريق الرصد الميداني لزيارة الأسر الفقيرة في العشوائيات ومناطق الطمر الصحي والأحياء الفقيرة والمخيمات".

وبينت رئيسة الهيئة أن "تلك الأسر تعاني الفقر الشديد والعوز والأمية وتعيش أوضاعا اجتماعية صعبة تفتقر لأبسط مقومات العيش الكريم، إذ يسكن أغلبها في مساكن من الطين وسقوفها من الخشب أو في مخيمات عشوائية، الى جانب أن أغلب هذه الأسر تعيلها النساء الكبيرات في السن، وبعض أفراد الاسر هم من ذوي الإعاقة"، موضحة أن "الفرق الميدانية ستستمر بعمليات البحث والشمول لتلك الأسر بالرغم من قلة التخصيصات المالية للوزارة".

وأشارت محمود إلى أن "فرق الرصد الميداني التابعة للوزارة تتوجه بشكل يومي إلى أماكن تواجد الحالات الإنسانية التي تتلقى الوزارة إشعارات بتواجدها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات الفضائية أو بشكل مباشر من قبل المواطنين أو منظمات المجتمع المدني"، ونوهت "بشمول هذه الحالات بمنافع وخدمات وزارة العمل وحسب احتياجات تلك الحالات التي يقع أغلبها تحت مستوى خط الفقر".

google-playkhamsatmostaqltradent