recent
الاخبار العاجلة

الإطار التنسيقي.. انسحاب المالكي من الترشيح




كشف مصدر في الإطار التنسيقي الذي يضم جميع القوى الشيعية عدا التيار الصدري، والساعي لتشكيل الحكومة القادمة عن اقتصار التنافس على ثلاثة مرشحين لرئاسة الوزراء، مشيرا إلى أن زعيم دولة القانون نوري المالكي سينسحب عن الترشيح للمنصب الى جانب قرب تسمية مرشح لمنصب النائب الاول لرئيس البرلمان. 


وأوضح المصدر، ، انه "التنافس بات على منصب رئاسة الحكومة منحصرا بـ3 شخصيات من بينها رئيس الوزراء الأسبق حيدر العبادي ووزير العمل والشؤون الاجتماعية السابق محمد شياع السوداني الى جانب أحدى الشخصيات من قيادات الصف الثاني لاحدى قوى الإطار التنسيقي معروف عنه قوته في اتخاذ القرار الى جانب حنكته السياسية، هؤلاء سيدخلون دائرة التنافس داخل الاطار التنسيقي وكل من يحصد اعلى النقاط سيكون مرشحا رسميا عن الإطار لمنصب رئيس الوزراء".


ولفت المصدر إلى أن "زعيم دولة القانون وفي بيانه الأخير يعد إعلانا صريحا بالانسحاب عن الترشح لرئاسة الحكومة القادمة، ولكن سيكون لهم نصيب في تسمية مرشح عنهم لمنصب النائب الاول لرئيس البرلمان".


واشار الى انه "هناك ثلاثة سيناريوهات قابلة للتطبيق في المرحلة القادمة الاول يتمثل في الإبقاء على حكومة مصطفى الكاظمي في حال اتفق الكورد على برهم صالح كمرشح تسوية بينهم الى جانب تقديم الكاظمي برنامج حكومي عملي ومقتضب و أسقف زمنية وأولويات، مع تغيير في كابينته لمن تحوم حولهم ملفات فساد أو خلل في الادارة".

google-playkhamsatmostaqltradent