recent
الاخبار العاجلة

مكتب الصدر... الإطار لايمتلك جمهور مدني وانما سيستخدم الحشدالشعبي



قال مسؤول اعلام مكتب "الشهيد الصدر" في محافظة النجف، عدي العذاري، إن تظاهرات واعتصام أتباع التيار لا علاقة لها بدعم أو تأمين حكومة مصطفى الكاظمي، كما قلل من المخاوف بشأن وقوع صدام مسلح مع أنصار الإطار التنسيقي، حيث من المقرر تنظيم تظاهرة ايضاً قرب المنطقة الخضراء.


وكان "وزير الصدر" صالح محمد العراقي، دعا في وقت سابق من اليوم الإثنين، أنصار التيار الصدري الى التظاهر كل في محافظته باستثناء محافظة النجف، بالتزامن مع دعوات لانصار الإطار التنسيقي للتظاهر على أسوار المنطقة الخضراء.


وقال العذاري، إن "النجف مدينة مقدسة وآمنة، لذلك لا تكون فيها تظاهرات".


وأضاف أن "تظاهرات عصر اليوم ستكون في مراكز المحافظات وهي مساندة لاعتصام الخضراء، ولايوجد اي اعتصام آخر في المحافظات".


وأضاف أن الحديث عن أن تظاهرة الصدريين هي لحماية الكاظمي "كلام غير صحيح ولا أساس له".


وعن تظاهرة الإطار التنسيقي المقرر انطلاقها عصر اليوم أيضا، والتحذيرات من وقوع صدام بين الجانبين، ذكر العذاري، أن "الإطار التنسيقي ليس لديه جمهور مدني، وإنما سيستخدم الحشد الشعبي، فلا مجال لأي حرب أهلية".


ويترقب الشارع العراقي لما سيؤول إليه الوضع في العاصمة بغداد، وذلك بعد دعوات مضادة من زعيم التيار الصدري من جهة، وقوى الإطار التنسيقي الشيعي من جهة أخرى للتظاهر أمام أسوار الخضراء وداخلها.


ويشتد الخلاف بين الصدريين الذي يعتصمون في مقر البرلمان العراقي بالمنطقة الخضراء، والإطار التنسيقي الذي دعا أنصاره للتظاهر قربها.

google-playkhamsatmostaqltradent