recent
الاخبار العاجلة

الطقس: البلاد سيصبح "جحيماً لايطاق" بسبب دمار بيئي مستمر بلا رادع


 حذر المتنبئ الجوي صادق عطية، يوم الاثنين، من ان العراق سيصبح "جحيماً لا يطاق" في حال استمرار شح المياه والتصحر، مشيرا الى ان البلاد تشهد موجة غبارية متوسطة الشدة في عدد من المحافظات.

وقال عطية في منشور على فيسبوك، ان "موجات الحرارة التي تتعرض لها البلاد خلال الصيف اعتيادية وتتكرر باستمرار لكن زيادتها في السنوات الاخيرة اصبح واضحاً للراصد بسبب تناقص المساحات الخضراء وشح المياه السطحية وزيادة في الكثافة السكانية وما يتبعها من زيادة في حرق الوقود والابنية والطرق والسيارات ووسائل التبريد ودمار بيئي مستمر بلا رادع".

واضاف "سيصبح العراق جحيما لا يطاق لو استمر الاهمال".

وبين "غباراً متوسط الشدة مثار حالياً بسبب نشاط رياح شمالية غربية في مناطق عديدة من نينوى ومدن وسط البلاد، سبب تردي الرؤية الافقية وسيخف خلال المساء والليل ويتجه نحو مدن الفرات الاوسط وجنوب غربي البلاد".

واوضح عطية "سيؤثر الغبار يوم غد بكثافة اخف في مدن الجنوب"، مشيرا الى ان "مدن الجنوب تحديداً تعيش اجواء شديدة الحرارة ومرهقة مع سكون في الرياح يستمر لغاية يوم الخميس المقبل".

وتابع "تتعرض بعض المناطق من شمال البلاد لهطول مطري على شكل زخات متفرقة خصوصا في دهوك".

واشار الى ان "موسم التقلبات والعواصف الغبارية الواسعة التي تستمر اياما قد انتهى بسبب عدم وجود الفوارق الحرارية السطحية الناتج عن التقاء الكتل الهوائية المختلفة".

واعلن ان العراق "الان في موسم بوارح الصيف وهبوب رياح الشمال التي تثير الغبار نهارا على فترات وتهدأ ليلا".

وتوقع ان "نلاحظ زيادة في الغبار المثار بسبب الجفاف والتصحر الذي يشمل مساحات واسعة من شمال غرب وغرب البلاد".

واكد عطية ان "موسم الامطار الشتوية والانتقالية قد انتهى، وهناك مواسم يشاهد فيها هطول مطري خلال الصيف بسبب نزول بارد بالطبقات العليا لكنه محدود في اماكن مختلفة ولا يعتبر حالة شاملة كما يحدث هذه الايام".

واردف بالقول "احيانا الهطول لا يصل سطح الارض بسبب ارتفاع درجات الحرارة في الطبقات المنخفضة".

google-playkhamsatmostaqltradent